تعرف على قصة أم حسن التي تصنع “فطائر التنور” لإعانة زوجها

1

غدا بيع “فطائر التنور” مهنة لـ”أم حسن” المرأة الخمسينية القاطنة في بلدة دركوش قرب إدلب شمالي سوريا، لإعانة زوجها على تأمين الاحتياجات اليومية، بعد عودتها من رحلة لجوء لم تتمكن من تحمل مصاعبها. تستيقظ “أم حسن” في كل يوم عند الخامسة صباحا بالتوقيت المحلي، تجمع الحطب وتحضر العجين والجبن، وتبدأ بصنع الفطائر، التي لطالما تعود قاطنو بلدتها على مذاقها اللذيذ.

1
اترك رد

avatar
1 Comment threads
0 Thread replies
0 Followers
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
0 Comment authors
خبز الصاج عادة لا تزال تحافظ عليها بعض العوائل الحموية في وجبات فطورها - موقع بوابة سوريا Recent comment authors
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
trackback

[…] تزال بعض العوائل الحموية تحافظ على خبز الصاج أو التنور في وجبة الفطور كعادات […]