يقوم أطفال مخيم كفرنبودة الحرة الواقع غرب إدلب, بإيجاد وسائلهم الخاصة للعب والمرح, حيث يبحثون عن أشياء تنسيهم مرارة النزوح, ومرارة مامرو بهم خلال رحلة خروجهم من قراهم في ريف حماة الشمالي.

لكن دائما يبقى في داخلهم أمل العودة إلى ديارهم التي لاينسوها أبدا حتى وهم يلعبون.

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments