لم يخرج عبد الكريم السلوم من قريته مع كل القصف والدمار الذي حل بقريته.
يقول عبد الكريم لبوابة حماة: “لم أستطع ترك قريتي والخروج منها ولا أعلم أين سوف اذهب ولا أملك مصاريف لأنتقل إلى الشمال السوري”.
أضاف، لكن أواجه صعوبات كبيرة بالنسبة للعيش فهناك مشقة في تأمين الطعام والشراب بالإضافة للخوف الذي لايفارقنا بسبب القصف.
اعمل الآن على تأمين بعض المواد الغذائية التي أبيعها لبعض الناس التي ما زالت موجودة في المنطقة لتأمين احتياجاتي.

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments