يقع مخيم نور الهدى في منطقة دير حسان بريف إدلب الجنوبي, وهو مخيم جديد يضم أكثر من مئة عائلة من ريف حماة الشمالي وإدلب الجنوبي.
ويفتقر المخيم للخدمات بشكل عام. بالإضافة لتعرض سكان المخيم لأكثر من خمسة عشر لدغة من العقارب السامة.
ومنذ شهر انتقل من تحت الزيتون إلى هذه الأرض التي لا تحتوى على أي خدمات. تتعرض الأطفال بالليل للدغات الأفاعي والعقارب وتم إسعاف بعض الحالات الخطيرة بنقلها إلى دير حسان حيث لا تتواجد أي نقطة قريبة من المخيم.