صرح فيصل المقداد نائب وزير خارجية حكومة الأسد, يوم الخميس, أنهم يرفضون الحوار مع القوات الكردية المدعومة من أمريكا قائلا إنها خانت بلادها واتهمها بأنها منحت تركيا ذريعة لانتهاك سيادة البلاد.

وأضاف المقداد في تصريحات نقلتها وكالة “رويترز” بأن “بلاده غير مستعدة لفتح الحوار مع القوات الكردية المدعومة من أمريكا”، واصفا إياها ب”الانفصالية” و”خانت بلادها”.

وكانت روسيا دعت، الأربعاء، إلى حوار بين تركيا ونظام الأسد والأكراد، في ظل شن أنقرة لعملية عسكرية في الشمال السوري.

وسبق أن أعلنت “الإدارة الذاتية” الكردية الأربعاء، عن تأييدها للدعوات الروسية من أجل التفاوض مع حكومة الأسد لمواجهة التهديدات التركية بشن عملية عسكرية قريبة.

الجدير بالذكر أن منظمة “وحدات الحماية الكردية” قد أجرت محادثات مع حكومة الأسد العام الماضي خلال عملية “غصن الزيتون” التركية، إلا أنها فشلت في الحصول على نتائج مرغوبة.

guest
1 تعليق
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] آرارات فتاة من مدينة كوباني تهتم بالكتابة بلغتها الأم الكردية آلفت الكاتبة الناشئة كتابا باللغة الكردية يتمحور حول […]