اختطف مجهولون فتى واختفى عنصر من قوات الأسد في محافظة السويداء الخاضعة لسيطرة حكومة الأسد جنوبي سوريا.

وقالت مصادر خاصة بتصريح إلى “وكالة سمارت” الثلاثاء، إن مجهولين اختطفوا الفتى أحمد الفجر المنحدر من محافظة ادلب، قرب الملعب البلدي في مدينة شهبا  (17 كم شمال مدينة السويداء)، دون توفر معلومات إضافية.

وأضافت المصادر أن عائلة فقدت الاتصال بابنها العنصر برتبة “مجند” مجد معيوف السوعان المنحدر من قرية القصر، بالقرب من مدينة شهبا خلال عودة للقرية للاستقرار فيها، وكان معه شاحنة يحمل فيها مدخراته المنزلية وبعض المواشي.

وأشارت المصادر أن العنصر كان مهجراً بريف درعا خلال حملة قوات الأسد على تنظيم “الدولة الإسلامية” الذي بدوره طلب منهم إخلاء القرية، دون إيضاح المكان الذي كان يقيم فيه بدرعا ومتى التحق بقوات الأسد

وتشهد محافظة السويداء عمليات خطف واعتداء وسرقة بشكل واسع في ظل انتشار السلاح العشوائي، إذ يتهم الأهالي عصابات مدعومة من الأجهزة الأمنية التابعة لقوات الأسد بالمسؤولية عنها.

guest
2 تعليقات
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] أطلق سراح “الصفدي” بعد ضغوطات وتهديدات “حركة رجال الكرامة” باقتحام الأفرع الأمنية واحتجاز ضباط وعناصر في […]

trackback

[…] محافظة السويداء عمليات خطف متكررة، حيث اختطف فتى وعنصر من قوات الأسد، واختفى ثلاثة أشخاص في تشرين الأول […]