قالت المحكمة العليا يوم الجمعة إن إسبانيا تتجه لمحاكمة عم بشار الأسد رفعت الأسد بتهمة غسيل أموال بعد أن أنهى قاضي تحقيقات تحقيقه.

وقالت المحكمة إن أمام مكتب الادعاء عشرة أيام للتعليق على توصية القاضي بالمضي قدما في القضية، وهو إجراء يعتبر شكليا، وسيتحدد بعد ذلك موعد لبدء المحاكمة.

واتهم قاضي المحكمة الوطنية الإسبانية، خوسيه ديلاماتا، رفعت الأسد، النائب السابق لحافظ الأسد عم بشار الأسد، إلى جانب ثلاثة عشر شخصا آخرين من بينهم ثمانية من أبنائه واثنتان من زوجاته بتهمة الانتماء إلى تنظيم قام بغسل أكثر من ستمائة مليون يورو في إسبانيا، حسبما ذكرت وسائل إعلامية إسبانية اليوم.

وقبل عامين، صادرت المحكمة العليا أصولا تزيد قيمتها على 600 مليون يورو يعتقد أنها مرتبطة برفعت الأسد, بحسب وكالة “رويترز”.

يذكر أن رفعت الأسد كان قائداً لسرايا الدفاع، ونفذ مجزرة حماة عام 1982, وقتل الآلاف من المدنيين وهو يعيش الآن في فرنسا وبريطانيا بعد أن نفاه حافظ في الثمانينات بعد صراع على حكم سوريا.

مصدر الصورة: ويكيميديا

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments