تشهد الليرة السورية هبوطاً حاداً بسعر الصرف مقابل العملات الأخرى، حيث وصلت إلى أدنى مستوياتها بتاريخ البلاد بحسب شركات ومكاتب الصرافة شمالي سوريا، كما اقترن انهيار العملة بارتفاع أسعار الذهب بشكل وصفه الأهالي بالجنوني.

انهيار العملة وآثاره:

وصل سعر صرف الليرة يوم الأربعاء الفائت أمام الدولار إلى 750 ليرة للدولار الأمريكي الواحد لأول مرة في تاريخ الليرة السورية، وسجل سعر صرفها مقابل الدولار الأمريكي في سوقي دمشق وحلب 765 مبيع – 760 شراء كما سجل صرفها أمام الليرة التركية 134 مبيع – 133 شراء بحسب مكاتب الصرافة في ريف حلب الغربي.

أدى انهيار سعر صرف الليرة السورية إلى نتائج سلبية انعكست على المواطن بكل مباشر، فأدت إلى ارتفاع أسعار غالب المواد الغذائية، يقول تاجر مواد غذائية غرب حلب محمد حميد لـ “بوابة سوريا”، إن أسعار المواد الغذائية جميعها من “سكر، أرز، شاي، سمنة…الخ” ارتفعت بنسبة 25%  عن السابق وذلك لانخفاض سعر صرف الليرة السورية مقابل العملات الأخرى خاصة الدولار الأمريكي، ما انعكس سلباً على حياة المواطن والأهالي حيث زاد سعر السمن النباتي 150 ليرة لكل 2 كيلوا، وسجل سعر الـ 16 كيلوا منها زيادة 500 ل.س ليصبح 9500،  كما ارتفع سعر الليتر الواحد من الزيت النباتي إلى 650 ل.س بينما كان سابقاً 500 ل.س، وارتفع سعر كيلوا الأرز  الصيني المتداول ليسجل 425 ليرة للكيلو الواحد”.

ارتفاع سعر الذهب عائق أمام زواج الشباب:

من المتعارف عند تجار الذهب وأصحاب مكاتب الصرافة أن أسعار الذهب مقترنة بارتفاع وانخفاض سعر صرف الليرة السورية، حيث شهدت أسعاره ارتفاعاً كبيراً واختلافاً بين المناطق المحررة والمناطق الخاضعة لسيطرة حكومة الأسد شمالي سوريا، ليسجل سعر غرام الذهب عيار 21 في ريف حلب الغربي يوم السبت 23 تشرين الثاني الجاري

28800 للشراء  – 29300 للمبيع بينما سجل سعر الغرام في مدينة حلب السبت 30300 للشراء – 30700 للمبيع ويعد أعلى سعر وصل إليه الذهب عيار 21 في سوريا.

يضيف الصائغ رضوان العلي (اسم مستعار) أن ارتفاع سعر غرام الذهب أدى إلى عزوف الأهالي عن شرائه وانخفاض نسبة بيعهم بشكل كبير، فلم يعد هناك مردود مادي لدى غالب فئات الشعب يمكنهم من  شراء الذهب إلا فئة محصورة وقليلة من الناس”.

أدى هذا الارتفاع إلى عزوف الشباب عن الزواج، وشكل ذلك صعوبات أكبر أمامهم، الأمر الذي يوضحه الشاب محمد الرحمون لـ”بوابة سوريا”، أنه لم يعد قادراً على شراء غرام واحد من الذهب بعد الآن، فسعر الغرام الواحد يساوي مرتب عمله الشهري تماماً”، مشيراً أن حال  آلاف الشباب كحاله.

يأتي ذلك بعد أن أصدر رأس الحكومة السورية بشار الأسد, صباح الخميس 21 تشرين الثاني الجاري, مرسوماً تشريعياً ينص على إضافة مبلغ 20000 ليرة سورية إلى الرواتب والأجور الشهرية المقطوعة للعاملين المدنيين والعسكريين، بالإضافة إلى زيادة المعاشات التقاعدية بمبلغ قدره 16000 ألف ليرة سورية، وفق صفحة “رئاسة الجمهورية العربية السورية” في موقع فيسبوك، وسبق أن رفعت الحكومة رواتب العاملين لديها في شهر أيلول عام 2015 الفائت حيث زيدت المرتبات الشهرية 2500 ليرة سورية لكل مرتب.

guest
5 تعليقات
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] انهيار متواصل لليرة السورية والذهب يسجل أعلى سعر له […]

trackback

[…] وسبق أن أصدر المجلس المحلي في مدينة اعزاز (38 كم شمال مدينة حلب) الأربعاء 4 كانون الأول 2019، أسعار الأسلحة القابلة للترخيص بالليرة التركية، كما قرر الاثنين 2 كانون الأول 2019، التعامل بالليرة التركية بتعاملات الذهب، في ظل انهيار الليرة السورية. […]

trackback

[…] ذلك في الوقت الذي تواصل فيه الليرة السورية بالانهيار, حيث وصل سعر صرف الدولار الأمريكي الخميس 16 كانون […]

trackback

[…] السورية وسد عجز الاقتصاد السوري, تستمر الليرة السورية بالإنهيار, حيث وصل سعر صرف الدولار الأمريكي الخميس 16 كانون […]

trackback

[…] ذلك في الوقت الذي تواصل فيه الليرة السورية بالانهيار, حيث وصل سعر صرف الدولار الأمريكي الخميس 16 كانون […]