قال ياسين أقطاي مستشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، السبت، إن التدخل التركي عبر عملية “نبع السلام” في سوريا حق من حقوقها، لحماية حدودها وأمنها القومي.

وأشار مستشار الرئيس خلال كلمة له بندوة في اسطنبول, إلى دور بلاده في خلق بنية جديدة لسوريا، من خلال مشاركتها في محادثات “سوتشي” و”استانا” و”جنيف”، ومساعيها لوضع دستور جديد يحافظ على أهداف السوريين ويجمع كافة الطوائف السورية، ويضمن وحدة الأراضي السورية.

وبحسب ما نقلت وكالة “الأناضول” التركية, فإن أقطاي تساءل عن سبب رفض واشنطن والاتحاد الأوروبي لتدخل تركيا في سوريا، رغم أن الدولتين الأخيرتين تتشاركان في حدود على طول 900 كم، ما يجعل تركيا تسدد فواتير الأزمة السورية في حال عدم استقرار الوضع فيها.

وكانت أطلقت تركيا عملية عسكرية ضد “قسد”  الأربعاء 9 تشرين الأول 2019، حيث سيطرت القوات التركية على عشرات القرى في محافظتي الحسكة والرقة، لكنها علّقت المعركة بشكل مؤقت في إطار اتفاق آخر وقعته الأولى مع الجانب الأمريكي ينص على وقف إطلاق النار مدة خمسة أيام وانسحاب “قسد” بعمق 32 كيلو متر.

مصدر الصورة: صفحة ياسين أقطاي

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments