مدينة “قنسرين الأثرية” هي الأسم القديم لبلدة العيس التي تقي في ريف حلب الجنوبي, والتي يزيد عدد سكانها عن اثني عشر ألف نسمة، ويمرّ من شرقها مجرى نهر قويق قادماً من مدينة حلب.

وقنسرين موقع أثري في هضبة حلب الجنوبية, ذو أهمية كبيرة بالنسبة للكنيسة السريانية الأرثوذكسية، وتحوّلت بعد الفتح الإسلامي إلى موقع عسكري هام في المنطقة.

وتحتوي قنسرين أيضاً على عدد من المقابر الأثرية التي تعود للعصور الرومانية، كما تحتوي على عدد من المغاور الأثرية عليها نقوش رومانية وإسلامية من بينها نحت أثري يرمز إلى ملك وملكة يعود للحقبة الرومانية، إضافة لنسر روماني منحوت على واحدة من صخور البلدة، ومقام “سليمان”، والذي يقال إنه قبر لسليمان بن عبد الملك، بينما يرجعه آخرون لوالي قنسرين ويدعى سليمان بن قتلمش.

guest
1 تعليق
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] تظهر خُلو معبر العيس جنوب حلب من السيارات أو المدنيين، حيث أكد الإداري في […]