دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، القوى العالمية الفاعلة لاستخراج النفط السوري وإنفاق عائداته على اللاجئين الذين سيتم توطينهم في شمال شرق سوريا.

وقال أردوغان في كلمة ألقاها خلال مشاركته في المنتدى العالمي للاجئين، بمكتب الأمم المتحدة في مدينة جنيف: “لنستخرج معا النفط من الآبار التي يسيطر عليها الإرهابيون في سوريا، ولننجز مشاريع بناء الوحدات السكنية، والمدارس، والمستشفيات، في المناطق المحررة من الإرهاب، ونوطن اللاجئين فيها”.

وأشار أردوغان إلى أن عودة السوريين إلى وطنهم بعد تحقيق الاستقرار، وعودة الحياة لطبيعتها هامة، بقدر أهمية مكافحة الإرهاب, مضيفا أن إبقاء اللاجئين السوريين داخل تركيا لا يمكن اعتباره الحل الوحيد لتلك المشكلة, بحسب ما نقلت وكالة “الأناضول” التركية.

وأضاف أردوغان أنه يوجد دول كبرى ذات إمكانات مادية أكبر من تركيا حددت استقبال اللاجئين بينما تركيا “استقبلت جميعهم دون تمييز بين أديانهم وأعراقهم ولغاتهم”.

وسبق أن قال أردوغان أنه عرض عليه تقاسم النفط في سوريا، لكنه رفض العرض المقدم مشيرا أن هم تركيا “الإنسان وليس النفط”.

وتستضيف تركيا 3.6 مليون لاجئ فروا من الحرب الدائرة منذ ثماني سنوات في سوريا وهو عدد أكبر مما تستضيفه أي دولة أخرى. وارتفعت أعداد السوريين في اسطنبول، التي يقطنها نحو 15 مليون نسمة، إلى أكثر من نصف مليون أي أكثر من الموجودين في أي مدينة أخرى.

مصدر الصورة: الرئاسة التركية

guest
1 تعليق
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] أردوغان: لنستخرج معا النفط من الآبار التي يسيطر عليها &#… […]