أقدم شاب على تفجير قنبلة يدوية, الأربعاء, داخل منزل فى بلدة الكفر بمحافظة السويداء بعد طلب الزواج منهم ورفض أهلها.

وقالت “شبكة السويداء 24”, إن “رامي خالد حذيفة سلوم، فجر قنبلة يدوية في منزل عائلة المواطن وليد صادق، ببلدة الكفر بريف السويداء ، بعدما رفضت العائلة طلبه بخطبة فتاة”.

وأضافت الشبكة أن القنبلة أدت لمقتل رامي، إضافة إلى مقتل الفتاة بيسان وليد صادق بعمر 17 عاماً، وإصابة والدتها عبير الجوهري بشظايا متفرقة.

وأشار الشبكة أن رامي قد طلب يد بيسان من عائلتها عدة مرات، لكن العائلة والفتاة رفضوه، لافتاً إلى أنه توجه إلى منزل بيسان مساء الأربعاء ودخله ثم فجر قنبلة كانت بحوزته داخل المنزل.

وتشهد محافظة السويداء الخاضعة لسيطرة قوات الأسد حالة من الغياب الأمني تمثل بعمليات خطف وسرقة واغتيالات وسط انتشار للسلاح العشوائي في ظل انتشار عدد من الفصائل العسكرية المحلية المتواجدة بالمحافظة.

مصدر الصورة: فليكر

guest
3 تعليقات
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] أن أقدم شاب على تفجير قنبلة يدوية, داخل منزل فى بلدة الكفر بمحافظة السويداء بعد طلب […]

trackback

[…] العام الماضي، حيث أقدم شابان في مدينة السويداء على تفجير قنبلة يدوية داخل منزل فتاة رفضت الارتباط به، مما أدى لمصرعهما على […]

trackback

[…] 24 إن عشرات من المعتصمين الغاضبين تجمعوا أمام مبنى محافظة السويداء, مرددين هتافات “بدنا […]