أصدر قاضي التحقيق العسكري الاول في لبنان فادي صوان ثلاثة قرارات إتهامية أحال بموجبها 32 سوريا على المحكمة العسكرية الدائمة للمحاكمة بجرائم “الإنتماء الى تنظيم إرهابي مسلح والقتال في سوريا”، بحسب الوكالة الوطنية للاعلام.

واتهم في القرار الأول السوري إبراهيم محمد الخليل وثمانية من رفاقه بجرم الإنتماء الى فصيل “جيش الأبابيل” والقتال في سوريا سندا الى المواد 335 من قانون العقوبات والمادتين 5 و 6 من قانون 1958 والمادة 72 أسلحة وذخائر.

وفي القرار الثاني ،اتهم السوري محمد خير حسن الخضر و21 من رفاقه بجرم الإنتماء الى جبهة النصرة والقتال في سوريا سندا الى المواد المذكورة أعلاه.

واتهم القاضي صوان، في القرار الثالث، السوري ماجد محمد الحج بجرم الإنتماء الى تنظيم الدولة الإسلامية والقتال في سوريا سندا الى المواد عينها في القرارين الأول والثاني.

وسلمت السلطات اللبنانية في 17 أيلول الماضي خمسة لاجئين سوريين إلى حكومة الأسد، رغم تعهداتها بعدم تسليم اي لاجئ سوري او ترحيله قسراً إلى سوريا بحسب المؤسسة اللبنانية للديمقراطية وحقوق الإنسان.

ويتعرض اللاجئون السوريون في لبنان لاعتقال  بشكل متكرر من قبل السلطات اللبنانية بتهم مختلفة، كما يعانون من ظروف إنسانية صعبة، ويقدر أعدادهم في لبنان بنحو مليون ومئة ألف لاجئ سوري، حسب المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة.

مصدر الصورة: ويكيميديا

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments