طالب لاجئ سوري الدولة اليونانية بتعويض قدره مئة ألف يورو (111 ألف دولار) بسبب تعرّض لإعاقة بعدما أصيب برصاص خفر السواحل اليونانيين خلال مطاردته عام 2014.

وجاء في صحيفة “ديموكراتيكي” اليونانية, أمس السبت، أن لاجئًا سوريًا يبلغ من العمر 68 عامًا، ويقيم حاليًا في السويد، تقدم بشكوى أمام محكمة في جزيرة “رودوس”.

وتعرّض اللاجئ السوري لإصابة بالغة في سبتمبر 2014، عندما أطلق خفر السواحل اليونانيون النار على قارب لتهريب المهاجرين خلال مطاردة طويلة قرب جزيرة كاليمنوس.

وكان المهرّب قد حاول سابقا أن يصدم قارب خفر السواحل ويغرقه، ما أدى إلى جرح أحد عناصر الجهاز، وفق ما أعلنت السلطات حينها.

وسبق أن أعلنت السلطات اليونانية, الأحد، عن توقيف 10 مهاجرين سوريين كانوا يرتدون زي فريق رياضي في مطار أثينا ويحملون وثائق مزورة، أثناء محاولتهم السفر إلى سويسرا.

ووثقت منظمة “هيومن رايتس ووتش” حالات اعتداء لقوات الأمن اليوناني على المهاجرين الذين يحاولون دخول البلاد برًا عبر تركيا، بطريقة غير شرعية.

ويعيش عشرات آلاف اللاجئين السوريين ضمن مخيمات في اليونان وصلوا بطريقة غير شرعية عبر البحر من تركيا، التي شددت مؤخرا الرقابة على حدودها البحرية ضمن اتفاق مع أوروبا لمنع تدفق اللاجئين إليها.

مصدر الصورة: فليكر

guest
3 تعليقات
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] لاجئ سوري يطالب اليونان بتعويض قيمته 100 ألف يورو […]

trackback

[…] السلطات اليونانية عائلة سورية حصلت على اللجوء, الجمعة, بالترحيل بعد […]

trackback

[…] أن هددت السلطات اليونانية عائلة سورية حصلت على اللجوء, الجمعة, بالترحيل بعد […]