تتأثر المحافظات السورية بمنخفض جوي ممتد على طبقات الجو كافة محمل بكتل هوائية رطبة وباردة ما يتسبب بهطول الأمطار الغزيرة على غالبية المدن و ثلوج على المرتفعات الجبلية التي ترتفع 900 متر عن سطح البحر.

وأوضح موقع الطقس الأمريكي “ACCU WEATHER” الجمعة، أن الغزيرة تتساقط على غالبية المحافظات وتكون مصحوبة بالرعد فوق الأجزاء الشمالية والغربية من البلاد (محافظات إدلب وحلب واللاذقية وطرطوس)، في وقت تنخفض درجات الحرارة تحد درجاتها بمعدل من 2 درجة مئوية إلى أربع درجات.

وبدورهم، حذر متنبئون جويون على صفحاتهم بمواقع التواصل الاجتماعي من احتمالية تساقط الثلوج خلال الأيام القادمة إذ تكون نهارا على ارتفاع 1100متر تقريبا، لتصل ليلا إلى ارتفاع 900 متر عن سطح البحر.

وحذروا أيضا من تشكل سيول وفيضانات على بعض المناطق الشمالية والغاب، بسبب تواصل هطول الأمطار منذ عشرة أيام، ونبهوا من إمكانية حدوث انهيارات جبلية وانزلاقات تربة في المناطق الساحلية بسبب وصول التربة إلى درجة الإشباع.

ويعاني ساكني المخيمات شمالي سوريا من الأوضاع السيئة ونقص الخدمات وسط مناشدات للمنظمات الإنسانية والمجالس المحلية لتخفيف المعاناة وتوفير اللقاح والأدوية ووسائل التدفئة دون تلق رد، وتزداد المعاناة مع حلول فصل الشتاء إذ سبق أن جرفت مياه الأمطار مخيمات عدة.

وسبق أن ضربت عدة عواصف مطرية وثلجية وغبارية عدة محافظات سورية، وتسببت بأضرار كبيرة في مخيمات النازحين، والذين يشتكون من سوء الأوضاع الإنسانية خاصة في فصل الشتاء، إذ تسفر الأمطار والثلوج والرياح عن غرق واقتلاع عشرات الخيام.

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments