قال فريق منسقو استجابة سوريا إن مناطق جديدة من محافظة إدلب وتحديداً في مناطق أريحا وريفها الجنوبي الغربي، تشهد موجات نزوح جديدة باتجاه المناطق الآمنة نسبياً في شمال غرب سوريا وذلك عقب زيادة وتيرة العمليات العسكرية في مختلف المناطق.

وأضاف الفريق في بيان أنه تم توثيق حركة نزوح جديدة في المنطقة وذلك بعد منتصف ليل أمس حيث تجاوزت أعداد النازحين الخارجين من مناطق أريحا وسراقب وخان السبل نزوح أكثر من 5314 عائلة خلال 24 ساعة الماضية.

وأعلن الفريق رفع حالة الطوارئ لدى الفرق الميدانية التابعة له لمتابعة حركة النزوح الأخيرة في مناطق أريحا وريفها وخان السبل وسراقب.

وطالب البيان المنظمات الحقوقية المحلية والدولية ومكاتب الوكالات التابعة للأمم المتحدة بإدانة هذا التصعيد العسكري الذي تقوم به روسيا وقوات الأسد باعتباره انتهاك صارخ للقانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان وانتهاك جهود إحلال السلام في المنطقة واستهتار بخطوات تثبيت وقف إطلاق النار والمنطقة المنزوعة السلاح.

وشدد على ضرورة أن تقوم المنظمات الإغاثية بالتحرك العاجل لإنقاذ السكان المحليين في محافظة ادلب وتوفير الاحتياجات الإنسانية اللازمة، بما في ذلك إمدادات الغذاء والدواء وضمان توفير أماكن إيواء آمنة للنازحين وإيجاد ممرات آمنة لحركة تنقل السكان من المناطق التي تستهدفها قوات الأسد وروسيا.

ودعا منسقو استجابة سوريا مجلس الأمن الدولي إلى عقد جلسة طارئة لمناقشة الأوضاع الحالية في شمال غرب سوريا والعمل على إيجاد آلية فورية لوقف العمليات العسكرية على السكان المدنيين في المنطقة.

وناشد منسقو الاستجابة كافة الجهات والفعاليات المحلية للعمل على تأمين مراكز ايواء وفتح المدارس وفتح المخيمات بشكل عاجل وفوري لامتصاص الكتلة البشرية الهائلة التي تستمر في النزوح باتجاه مناطق الشمال السوري, كما ناشد كافة المنظمات والهيئات الانسانية العمل على التحرك العاجل لتوفير الاستجابة الانسانية وزيادة فعالية العمليات الانسانية في المنطقة.

ويشهد ريفا إدلب الجنوبي والشرقي منذ 25 تشرين الثاني 2019، هجوما عسكريا بريا من قبل قوات الأسد والميليشيات الموالية له بدعم من روسيا، إلا أن وتيرته ازدادت بتاريخ 20 كانون الأول 2019، حيث سيطرت خلاله على العشرات القرى والبلدات بالمنطقة، بعد قصف مكثف بمختلف أنواع الأسلحة ما تسبب بمقتل وجرح مئات المدنيين ونزوح مئات آلاف منهم.

guest
13 تعليقات
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] في محافظة إدلب التي تتجه نحو مناطق الشمال السوري حركة نزوح كثيفة هربا من قرى وبلدات جبل الزاوية ومنطقة أريحا […]

trackback

[…] ريفا إدلب الجنوبي والشرقي منذ 25 تشرين الثاني 2019، هجوما عسكريا بريا من قبل قوات النظام والميليشيات الموالية له بدعم […]

trackback

[…] ريفا إدلب الجنوبي والشرقي منذ 25 تشرين الثاني 2019، هجوما عسكريا بريا من قبل قوات النظام والميليشيات الموالية له بدعم […]

trackback

[…] أضخم موجة نزوح تشهدها محافظة إدلب إلى المناطق الحدودية مع تركيا، […]

trackback

[…] تدفق النازحين باتجاه الحدود التركية في أكبر موجة نزوح تشهدها محافظة إدلب إلى المناطق الحدودية مع تركيا، […]

trackback

[…] فيه ريفا إدلب الجنوبي والشرقي منذ 25 تشرين الثاني 2019، هجوما عسكريا بريا من قبل قوات النظام والميليشيات الموالية له بدعم […]

trackback

[…] فيه ريفا إدلب الجنوبي والشرقي منذ 25 تشرين الثاني 2019، هجوما عسكريا بريا من قبل قوات النظام والميليشيات الموالية له بدعم […]

trackback

[…] ريفا إدلب الجنوبي والشرقي منذ 25 تشرين الثاني 2019، هجوما عسكريا بريا من قبل قوات الأسد والميليشيات الموالية له بدعم من […]

trackback

[…] فيه ريفا إدلب الجنوبي والشرقي منذ 25 تشرين الثاني 2019، هجوما عسكريا بريا من قبل قوات الأسد والميليشيات الموالية لها بدعم […]

trackback

[…] فيه ريفا إدلب الجنوبي والشرقي منذ 25 تشرين الثاني 2019، هجوما عسكريا بريا من قبل قوات الأسد والميليشيات الموالية لها بدعم […]

trackback

[…] فيه ريفا إدلب الجنوبي والشرقي منذ 25 تشرين الثاني 2019، هجوما عسكريا بريا من قبل قوات الأسد والميليشيات الموالية لها بدعم […]

trackback

[…] فيه ريفا إدلب الجنوبي والشرقي منذ 25 تشرين الثاني 2019، هجوما عسكريا بريا من قبل قوات الأسد والميليشيات الموالية لها بدعم […]

trackback

[…] 2019، منذ 25 تشرين الثاني، هجوما عسكريا بريا من قبل قوات الأسد والميليشيات الموالية لها بدعم […]