أوقفت وزارة الداخلية التابعة لحكومة الأسد عمل شركة “غولدن لاين للإنتاج الفني” بسبب تعاملها وحيازتها الدولار الأميركي، وفقاً وذلك وفقاً للمرسوم الذي أصدره بشار الأسد رقم “3” العام 2020 والذي يمنع التعامل بغير الليرة السورية.

ونشر المكتب الإعلامي للشركة بياناً جاء فيه أن “جميع التعاقدات التي أبرمتها الشركة سبقت إصدار المرسوم الرئاسي الأخير، كما أن التعاقدات التي تمت بالدولار كانت خارج سوريا، عبر فروع الشركة المسجلة أصولاً في دول عربية وخليجية”.

ولفت بيان المكتب الإعلامي إلى أنّ السوق العربية فرضت التعامل بالدولار على الجميع، فشركات الإنتاج العربي تدفع للممثل السوري بالدولار، وأصبح إنصافه والتعاقد معه من قبل الأطراف الأخرى قائماً على الدولار أيضاً بطبيعة الحال.

وأشارت شركة “غولدن لاين للإنتاج الفني” أنها توسعت في العالم العربي ولديها إنتاجات في عدد من الدول، حيث يحرص معظم نجومه على التعامل بالدولار بسبب ظروف العملة التي تشابه الظرف السوري، ما يبرر اقتنائها بعض المبالغ بالدولار”.

وقالت ديالا الاحمر زوجة مدير شركة جولدن لاين نايف الأحمر لـ إذاعة “شام اف ام” :” إذا كان هناك إيقاف على أساس مرسوم لم نكن نسمع به فلماذا باعتنا المؤسسة العامة للإنتاج الإذاعي والتلفزيوني وهي مؤسسة حكومية أعمالاً بالدولار”.

يذكر أن شركة “غولدن لاين” تأسست عام 2006 لمالكيها نايف الأحمر وديالا الأحمر، أنتجت العديد من المسلسلات منها، وردة شامية، خاتون، سلاسل ذهب، الدبور، الغربال، صرخة روح.

مصدر الصورة: غولدن لاين

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments