ضربت عاصفة ثلجية مخيمات اللاجئين السوريين في منطقة عرسال بلبنان، مما دفع الأهالي لإطلاق نداء استغاثة لمواجهة العاصفة.

وغرقت المخيمات بالثلج حيث بدا المشهد مأساوياً وذلك لأن المخيمات بدائية ولا يمكن أن تواجه العاصفة الثلجية.

وناشد أحد الأهالي مجتمع الدولي لإنقاذهم من الثلج قائلا: “نناشد الدول الشقيقة لإنقاذنا من الثلج لا يوجد مازوت ولا حرامات ..مقطوعين من الخبز .. وما حدا بيحسن يتحرك”, بحسب ما نقل موقع “أورينت”.

وسبق أن غرقت بعضا من خيام اللاجئون السورييون في لبنان جراء المنخفض الجوي الذي أطلق عليه اسم “لولو”.

ويوجد في عرسال قرابة 126 مخيمًا، يقطنها نحو 60 ألف لاجئ سوري، وكانت أول مدينة تشهد ظهور ما يُعرف بـ”مخيمات الأسمنت”؛ ما أثار مخاوف من توطين محتمل.

ويعاني اللاجئون في لبنان البالغ عددهم أقل من مليون لاجئ, من ظروف معيشية صعبة، سواء داخل المخيمات أو خارجها، إما بسبب التضييق الأمني وتأخير استصدار الإقامات، أو من خلال نقص مواد التدفئة وسوء البنى التحتية في المخيمات سواء في شمال لبنان أو مناطق البقاع وعرسال.

مصدر الصورة: فليكر

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments