أقدم عناصر مسلحون على اغتصاب فتاة قاصر في حلب, حيث وقعت الحادثة وسط مدينة حلب, الأمر الذي أثار غضب الأهالي في المدينة.

وقالت وكالة “ستيب” بحسب مراسلتها في حلب، إنَّ حالة من الغضب والاحتقان سادت بين السكان في حي الشعار الواقع بمدينة حلب، على خلفية حادثة إغتصاب تعرّضت لها فتاة قاصر.

وأضافت الوكالة أن الفتاة التي تبلغ من العمر 17 عامًا، اختفت فجأة عقب خروجها من منزلها صباحًا، حيث توجّه أهل الفتاة لقسم الشرطة التابع لـ حي الشعار، وقدّموا بلاغًا على حادثة الاختفاء.

وعادت الفتاة مساء اليوم التالي، وهي في حالة انهيار تام، ليتبيّن أنها تعرّضت للاعتداء من قبل مجموعة عناصر مسلحين.

وأشار الوكالة أنه تبيّن لاحقًا أنَّ المجموعة المعتدية على الفتاة تتبع لـ لواء (الباقر) التابع للحرس الثوري الإيراني.

ِوسبق أن قالت شبكة أخبار حي الزهراء بحلب, اليوم الثلاثاء، إن قوات الأمن التابعة لحكومة الأسد ألقت القبض على رجل خمسيني كان يتحرش بالأطفال في حديثة بستان الزهرة.

وتشهد مدينة حلب وريفها الخاضعة لسيطرة قوات الأسد ارتفاعاً ملحوظاً في جرائم اغتصاب الأطفال، والاعتداء الجنسي عليهم مقارنةً مع بقية المحافظات السورية، حيث تم توثيق حالات شهدتها أحياءً عدة من حلب، منها ما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي ومنها ما لم يظهر على الإعلام.

مصدر الصورة: فليكر

guest
2 تعليقات
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] السابق للجنة إعادة إعمار المراقد المقدسة التابعة للحرس الثوري الإيراني، إن بشار الأسد كان على وشك الاستقالة قبل أن يثنيه […]

trackback

[…] السابق للجنة إعادة إعمار المراقد المقدسة التابعة للحرس الثوري الإيراني، إن بشار الأسد كان على وشك الاستقالة قبل أن يثنيه […]