أصدرت المحكمة العليا في مدينة “فوبرتال” التابعة ولاية “نورد راين فيستفاليا” حكمها على لاجئين سوريين يبلغان من العمر (26 – 32 ) عاما بالسجن المؤبد بتهمة القتل العمد.

وأوضحت المحكمة أن هذا الحكم جاء بعد شجارهما مع سوريين آخرين قاصرين (16-14) عاما، بحسب صحيفة “وست دوتشه”.

وأضافت الصحيفة بحسب ما نقل موقع “أورينت”, أن المتهمين قاموا بالاعتداء على الضحايا عام 2017 حيث توفّي شاب قاصر على الفور بعد تعرضه لعدة طعنات، في حين أُصيب الآخر بجروح خطيرة، موضحة أن الشجار وقع في أحد المقاهي.

وأردفت الصحيفة أن الشّابين البالغين المُشتبه بهما اختفيا لفترة قبل أن يتم اعتقالهما لاحقا في أوكرانيا حيث تم تسليمهما للشرطة الألمانية التي حولتهم للقضاء.

وسبق أن حكمت المحكمة الألمانية بسجن شاب سوري قام بعض شرطي من إصبعه، في حادثة هي الثانية من نوعها لنفس المتهم.

واستقبلت ألمانيا حوالي 780 ألف لاجئ سوري، وتوافق الحكومة الألمانية مفوضية الأمم المتحدة للاجئين في تقييمها للأوضاع في سوريا، وهي أن شروط عودة اللاجئين “بأمان وكرامة” غير متوفرة حتى الآن في سوريا.

مصدر الصورة: فليكر

اترك رد

avatar