كشفت وسائل إعلام محلية عن تمكن دوريات تابعة لوزارة الدخلية في حكومة الأسد في ريف دمشق، من إلقاء القبض على عصابة تقوم باستغلال فترة التقنين الكهربائي الطويل في بلدة بلودان لتسرق المنازل ليلاً.

ونشرت الوزارة على صفحتها في فيسبوك، أن “شكاوى عدة وردت من أهالي عن سرقة منازلهم من قبل مجهولين بطريقة التسلل ليلاً، مضيفة أنه بعد البحث وتكثيف الدوريات، تم الاشتباه بـ 4 أشخاص والقبض عليهم وتم إحضارهم لمركز ناحية بلودان لمباشرة التحقيقات.

واعترف أفراد عصابة السرقة هذه بسرقتهم عدة منازل في البلدة، فضلاً عن سرقة مدرسة ابتدائية أيضاً، وأقروا بأن سرقاتهم كانت تتم ليلاً مستغلين فترة انقطاع التيار الكهربائي، وعليه تم تحويلهم إلى القضاء بعد أن تم استرداد معظم المسروقات.

وشهدت محافظة طرطوس خلال الأشهر القليلة الماضية عمليات سرقة واسعة لأسلاك نحاسية عائدة لشركة كهرباء طرطوس، مستغلين فترات انقطاع التيار الكهربائي حيث قدرت الخسائر خلال شهر تشرين الثاني  فقط بأكثر من 14 مليون ليرة سورية، وفق ما أعلن مدير الشركة العامة لكهرباء طرطوس التابعة لحكومة الأسد مالك معيطة.

وكشفت مصادر صحفية مؤخرا عن قرار صادر عن محافظة دمشق في حكومة الأسد يطلب من مخاتير محلة مدينة دمشق، التعاون مع المجتمع الأهلي والمدني وإضاءة مداخل أبنيتهم وبعض الجادات بـ “الليدات” والعمل على تكريس هذه الحالة في أحياء مدينة دمشق.

وتعاني المناطق الخاضعة لسيطرة قوات الأسد من التقنين الكهربائي في ظل قلة بالمازوت الذي لم يصل بعد لجميع الأسر السورية، بينما يدخل موسم البرد شهره الثالث، حيث تقوم وزارة الكهرباء في حكومة الأسد بحملة لترشيد استخدام الكهرباء، وتطالب الأهالي بعدم استخدام الكهرباء بشكل كبير أوقات الذروة لضمان عدم زيادة التقنين وتخفيفه.

guest
1 تعليق
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] في ولاية دنيزلي غرب تركيا، وذلك بعد الاشتباه بهم في سرقة منازل لعوائل سورية وهم يرتدون […]