أعلن وزير النقل التابع لحكومة الأسد على حمود, السبت، افتتاح الطريق الدولى (دمشق – حلب) أمام حركة السير والمرور، ووضعه أمام حركة مرور الحافلات والشاحنات التجارية.

وقالت قناة “روسيا اليوم” إن “الجيش بدأ تأمين الطريق السريع بين دمشق وحلب، وشرع في إزالة المتاريس بعد السيطرة عليه”.

وأشار الموقع أن عملية إعادة فتح طريق دمشق حلب، تمثل استرداد أسرع طريق يربط بين أكبر مدينتين في سوريا لأول مرة، منذ أكثر من 7 أعوام.

وسيطرت قوات الأسد الاثنين 10 شباط 2020، على كامل طريق دمشق – حلب (M5) بعد تقدمها على حساب الفصائل العسكرية والكتائب الإسلامية جنوب وغرب مدينة حلب.

وتشهد أرياف حلب الجنوبي والغربي وإدلب الجنوبي والشرقي، هجوم عسكري بري لقوات الأسد والميليشيات الموالية لها بدعم من روسيا، حيث سيطرت خلاله على العشرات القرى والبلدات بالمنطقة، بعد قصف مكثف بمختلف أنواع الأسلحة ما تسبب بمقتل وجرح مئات المدنيين ونزوح مئات آلاف منهم.

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments