أعلن عضو فريق الدفاع عن المقتول في فيلا نانسي عجرم الشاب السوري محمد الموسى عن صدور تقرير الطبيب الشرعي حول القضية.

وأوضح التقرير أنه تم إخراج طلقات من جسد المغدور محمد الموسى لم يتم الإفصاح عنها سابقاً في التقرير الأول إضافة إلى “طلقة سادسة” في الرأس, بحسب ما نقل موقع “صحيفة الجسر”.

وأشار التقرير أن التقرير يدل على أن المغدور قتل بطلقة من الخلف في الرأس، وهو ما لم يذكره الطب الشرعي الأول، إضافة إلى اكتشاف رصاصة مفككة” أي أنه كان هناك نوعان من السلاح”، كما قال هندي مشيرا إلى أن من ما جاء في التقرير الأول لن يمر دون محاسبة.

وأضاف أن المهم أيضا هو وجود رصاصات من بعد وأخرى من قرب وهذا يدل أنه كان هناك اتجاهين لإطلاق النار وأن التقرير الجديد أضاف معلومات حول تحديد اتجاهات الطلقات على عكس التقرير السابق وقال إنه كانت هناك “طلقات وشم” أي طلقات أطلقت من قرب إضافة إلى الطلقات من جهات مختلفة .

وتم تحويل الطلقات إلى أدلة جنائية لمعرفة هل هي من نفس المسدس أم من مسدسين مختلفين, حيث قال هندي إن القضاء أصدر قرارا بتسليم الجثة إلى ذويه في سوريا.

وسبق أن قالت عائلة محمد حسن الموسى الضي قتل في فيلا نانسي عجرم أن الفنانة اللبنانية عرضت عليهم مبلغ خمسة آلاف دولار، لكن العائلة رفضت المبلغ.

وفي يوم الأحد 5 كانون الثاني, قتل الشاب السوري محمد حسن الموسى من مواليد 1989، والذي ينحدر من بلدة بسقلا بريف إدلب الجنوبي، في منزل نانسي عجرم على يد زوجها فادي الهاشم بعد تسلله إلى منزلهم ليلا بعد أن امتنع عن الدفع، مستغلًا أنَّ محمد شاب سوري لاجئ ولا يمكنه المطالبة بحقه أو العودة إلى سوريا, بحسب ما أوردت عائلة الشاب.

مصدر الصورة: نانسي عجرم

1
اترك رد

avatar
1 Comment threads
0 Thread replies
0 Followers
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
0 Comment authors
Recent comment authors
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
trackback

[…] أن قتل الشاب السوري محمد حسن الموسى من مواليد 1989، والذي ينحدر من بلدة بسقلا بريف إدلب […]