يتجول العم “فيصل شيخموس” في شوارع وأحياء مدينة القامشلي، ويلتقط الصور للمارة ولمعالم المدينة منذ أكثر 40 عاما.

يروي العم الستيني كيف أنه بدأ رحلة التصوير في سن صغيرة، ويقول: “أحببت التصوير منذ أن كنت صغيرا، أمضيت معظم سنوات عمري في تصوير الحفلات والمناسبات إضافة إلى أحياء وشوارع مدينتي، سافرت إلى لبنان في العام 1988 حيث كنت أقف في ساحة البرج في لبنان وألتقط الصور للمارة، وفي عام 1999 عدت إلى القامشلي لأستمر في العمل ذاته إلى اليوم.”

ويعتبر “شيخموس” أن التصوير هو فن وإبداع، ويضيف: “رغم قساوة الظروف التي تمر بنا إلا أن عشقي للكاميرا والتصوير كان الأقوى دائما، لذلك لم أعمل في أي مهنة أخرى، وبقيت متمسكا بمهنتي التي لطالما أحببتها.”

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments