ترشح لاجئ سوري لانتخابات بلدية العاصمة الفرنسية باريس بعد حصوله على الجنسية الفرنسية, ليكون أول لاجئ سوري يترشح لهذا المنصب في فرنسا.

وقال الأعلامي اللبناني محمد زين الحجي, إن السوري “جوزيف عطالله”، ترشح لانتخابات البلدية عن الدائرة ١٦ في باريس، ليكون أول لاجئ سوري يترشح لهكذا منصب في فرنسا.

ووصل “جوزيف” إلى باريس عام 2011، وحصل على صفة لاجئ عام 2014، كما حصل على الجنسية الفرنسية.

ويعمل “جوزيف” أستاذاً جامعياً، ويسعى للحصول على مقعد البلدية ممثلاً للمجتمع المدني في لائحة عالم الرياضيات الفرنسي “سيدريك فيلاني”.

وسبق أن حصل الشاب السوري عبد المنعم عيسى، سمبتمبر 2019, على جائزة التأشيرة الذهبية التي قدمتها اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وذلك ضمن فعاليات المهرجان الدولي للتصوير الصحفي في فرنسا.

وأعلنت وكالة دعم اللاجئين التابع للأتحاد الأوروبي (EASO(، ارتفاع عدد طلبات اللجوء لدول الاتحاد خلال 2019، بنسبة 13 بالمئة، مقارنة مع 2018.

وأوضح مركز الإحصاء الأوروبي “إيروستات”، أن إجمالي هذه الطلبات بلغ ما يزيد عن 16 ألف طلب، حيث تصدرت ألمانيا قائمة الدول التي شهدت ارتفاعاً في هذه الطلبات، تلتها فرنسا ثم إسبانيا، في حين شكلت الدول الثلاث مجتمعةً ما يزيد عن 56 بالمئة من إجمالي الطلبات.

مصدر الصورة: فليكر

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments