وضحت وزارة الدفاع التركية، الجمعة، الأخبار المتداولة في بعض وسائل الإعلام حول انسحاب الوحدات العسكرية التركية من منطقة “خفض التصعيد” بمحافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وذكرت وزارة الدفاع التركية، في بيان، أنه “فعاليات انتشار الوحدات العسكرية التركية متواصلة بمنطقة خفض التصعيد في إدلب منذ بدأ وقف إطلاق النار في 6 مارس/آذار الحالي”., بحسب ما نقلت وكالة “الأناضول” التركية.

وأردف البيان: “في هذا الصدد، الأخبار التي تداولتها بعض وسائل الإعلام حول انسحاب تلك الوحدات من المنطقة، غير صحيحة”.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مساء الخميس، التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في محافظة إدلب مع الاحتفاظ بحق الرد على هجمات الأسد.

وأوضح وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو في كلمة له خلال مشاركته في اجتماع محرري الأناضول بالعاصمة أنقرة, أن جنوب طريق “M4” سيخضع للرقابة الروسية وشماله سيكون تحت الرقابة التركية.

وأضاف قائلا: “سنسير دوريات مشتركة مع روسيا في هذا الطريق الدولي، ولن يحدث أي هجوم يستهدف “M4″ من قِبل النظام السوري أو المتطرفين”, بحسب ما نقلت وكالة “الأناضول” التركية.

مصدر الصورة: الدفاع التركية

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments