ناشدت هيئة الصحة في “الإدارة الذاتية” التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي، اليوم السبت، في بيان لها الأمم المتحدة بضرورة التحرك السريع من أجل مساعدتها في الحد من انتشار فيروس “كورونا”.

وقال البيان الموجه إلى المبعوث الخاص للأمين العالم للأمم المتحدة غير بيدرسون: “لا يوجد في عموم مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية “قسد” سوى 27 غرفة للعناية المركزة و 5 أجهزة فقط للطبقي المحوري”, بحسب ما نقل موقع “بلدي”.

وأضاف البيان أنه لا تتوفر مستلزمات الحماية الشخصية من قفازات وكمامات وألبسة واقية ومعقمات والأدوية الخاصة لمعالجة المصابين بالفيروس

وسبق أن فرضت “الإدارة الذاتية” الكردية اليوم الخميس، حظرا للتجول في كافة مناطق سيطرتها في شمالي شرقي سوريا، بدءا من صباح الاثنين 23 آذار الحالي، ودون تحديد المدة الزمنية للحظر وذلك ضمن الإجراءات الوقائية لمنع انتشار فيروس “كورونا”.

وسبق أن علقت الإدارة الذاتية دوام المدارس والجامعات والمعاهد في مناطق سيطرتها شمالي شرقي سوريا حتى إشعار آخر، وألغت كافة التجمعات في هذه المناطق.

كما أعلنت إدارة معبر “سيمالكا” الحدودي مع العراق في منطقة المالكية بمحافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا الثلاثاء 25 شباط 2020، عن اتخاذ  “إجراءات وقائية لمواجهة فيروس كورونا” عبر فحص المسافرين القادمين من إقليم كردستان العراق.

guest
2 تعليقات
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] وسبق أن ناشدت هيئة الصحة في “الإدارة الذاتية” التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي، في بيان لها الأمم المتحدة بضرورة التحرك السريع من أجل مساعدتها في الحد من انتشار فيروس “كورونا”. […]

trackback

[…] وسبق أن ناشدت هيئة الصحة في “الإدارة الذاتية” التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي، في بيان لها الأمم المتحدة بضرورة التحرك السريع من أجل مساعدتها في الحد من انتشار فيروس “كورونا”. […]