كشفت وزارة السياحة التابعة لحكومة الأسد اليوم الاثنين، عن سلسلة إجراءات جديدة في القطاع السياحي للتصدي لوباء “كورونا المستجد” (كوفيد-19) متعلقة بمراكز الحجر الصحي.

ونقلت جريدة الوطن عن وزير السياحة “محمد رامي مرتيني” قوله: “هناك قائمة مقترحة للمنشآت الفندقية وبعض المنشآت التعليمية من المدارس والمعاهد في مختلف المحافظات قيد التجهيز”.

وأضاف مرتيني أن أي منشأة يتوفر فيها الشروط الفنية سيتم وضعها تحت تصرف وزارة الصحة التابعة لحكومة الأسد في حال الاحتياج لها، وتخصيصها كمراكز للحجر الصحي.

وطلب مرتيني من كافة المديريات إعداد قاعدة البيانات متضمنة المنشآت السياحية المغلقة، وأعداد العاملين المسجلين في التأمينات الاجتماعية والمتعاقدين والموسميين والمياومين.

وسبق أن أغلقت مديرية السياحة في دمشق، التابعة لحكومة الأسد، جميع منشآت الملاهي الليلية في مدينة جرمانا وختمها بالشمع الأحمر في إطار “الإجراءات المتخذة للتصدي لفيروس كورونا”.

وأعلنت حكومة الأسد، أمس الأحد 29 آذار الحالي عن تسجيل أول حالة وفاة بفيروس كورونا المستجد بالإضافة لتسجيل إصابات جديدة ليرتفع العدد الإجمالي إلى 9.

كما فرضت حكومة الأسد حظرا للتجول في مناطق سيطرتها من الساعة السادسة مساء وحتى الساعة السادسة صباحاً منذ يوم الأربعاء الموافق 25/3/2020.

و“كورونا كوفيد 19” مرض معد يسببه فيروس كورونا المكتشف مؤخرا، وينتشر عن طريق اللمس ومن ملامسة القطيرات التنفسية، وتتمثل أعراضه الأكثر شيوعا، من الآلام والأوجاع أو احتقان الأنف أو الرشح أو ألم الحلق أو الإسهال. وعادة ما تكون هذه الأعراض خفيفة وتبدأ تدريجياً، ويصاب بعض الناس بالعدوى دون أن تظهر عليهم أي أعراض ودون أن يشعروا بالمرض، ويتعافى معظم الأشخاص (نحو 80%) من المرض دون الحاجة إلى علاج خاص.

مصدر الصورة: فليكر

guest
1 تعليق
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] وكالة روسية إنه تم تسجيل 36 إصابة جديدة بين نزلاء أحد مراكز الحجر الصحي في دمشق، مما أدى لازدياد أعداد الإصابات بفيروس “كورونا” […]