قتلٍ رجل ستيني في حي “قرلق” في حلب القديمة جريمة, أثناء محاولته التصدي لمحاولة سرقة منزله.

وقال موقع “حلب اليوم”, إن الجريمة وقعت يوم الأحد مطلع الأسبوع الماضي، حيث تعرض رجل مسن للتعذيب على أيدي عصابة لم تعرف هويتها إلى الآن أثناء محاولتها سرقة منزله.

وأضافت “شبكة أخبار حي الزهراء” أن عصابة اقتحمت منزلاً تعود ملكيته لمدني يدعى “محمود.ش”، ويبلغ من العمر 66 عاماً في حي “قرلق” بحلب، وعذبته بشكل وحشي وخنقته حتى الموت.

وأوضحت الشبكة أن العصابة تمكنوا من سرقة مبالغ مالية وكمية من الذهب ولاذوا بالفرار، قبل وصول الشرطة إلى المنطقة، حيث أعلنت عن بدء تحقيق شامل لم تصدر نتيجته حتى اليوم.

وسبق أن أقدم رجل يبلغ من العمر 79 عاما، على الانتحار عبر رمي نفسه من نافذة منزله في حي المحافظة في مدينة حلب.

وارتفعت معدلات الانتحار في سوريا خلال السنوات الأخيرة، بعدما كان تصنيف سوريا بين الدول التي تشهد أقل معدلات الانتحار في العالم حتى نهاية عام 2010، حيث بدأت تتزايد هذه الحالات لتصل إلى ذروتها في العام 2015 و تسجل ما بين 130 إلى 135 حالة.

ويعتبر الفقر والأوضاع الاقتصادية السيئة في مقدمة الأسباب التي تدفع الشباب إلى اتخاذ قرار بإنهاء حياتهم ناهيك عن الحرب والبطالة إضافة إلى الضغوط النفسية والمجتمعية وخاصة في فئة الفتيات.

مصدر الصورة: فليكر

guest
1 تعليق
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] وقت سابق قتلٍ رجل ستيني في حي “قرلق” في حلب القديمة جريمة, أثناء محاولته التصدي لمحاولة […]