دعا وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، الثلاثاء، المجتمع الدولي إلى التحرك سريعا لمواجهة تفاقم الوضع في إدلب خاصة في ظل انتشار وباء كورونا.

وأوضح تشاووش أوغلو خلال مشاركته في ندوة بالعاصمة الأمريكية واشنطن, أن مجلس الأمن الدولي تأخر كثيراً في تناول ملف “كورونا”.

وأضاف: “على المجتمع الدولي التحرك قبل فوات الأوان في إدلب(شمال غرب سوريا)”, بحسب ما نقلت وكالة “الأناضول” التركية.

ولفت أوغلو إلى أن فيروس كورونا زاد من تفاقم الأوضاع في إدلب وعلى المجتمع الدولي التحرك سريعا قبل أن تتدهور الأوضاع فيها وفي عموم سوريا.

وسبق أن أطلقت مديرية صحة إدلب حملة بالتعاون مع منظمات محلية لمنع انتشار مرض “كورونا – كوفيد 19” الذي يسببه فيروس “سارس – كوف 2″، في محافظة إدلب شمالي سوريا.

ولم تعلن “صحة إدلب” حتى اليوم عن تسجيل أي إصابة بمرض” كورونا “، وسبق أن أعلنت وزارة الصحة بـ “الحكومة السورية المؤقتة” في 25 آذار 2020، عن وصول ثلاثة كواشف مخبرية إلى محافظة إدلب لتشغيل الجهاز المعروف باسم “Polymerase chain reaction)”PCR) (بالعربية: تفاعل البوليميراز المتسلسل) هو الوحيد القادر على كشف فيروس “سارس – كوف 2” (SARS – COV 2) المسبب لمرض “كورونا”.

وتفشى مرض “كورونا – كوفيد 19” (COVID-19) في مدينة ووهان الصينية في 31 كانون الأول 2019، إذ أصيب حتى الآن، أكثر من مليون و700 ألف شخص حول العالم، توفي منهم أكثر من 100 ألف شخص، بينما بلغت أعداد الذي تماثلوا للشفاء من المرض قرابة 382 ألف شخص، حسب موقع (Worldometers).

ومرض كوفيد-19 (COVID-19) هو مرض معد يسببه فيروس “سارس كوف 2” المكتشف مؤخرا، ويمكن للمرض أن ينتقل من شخص إلى شخص عن طريق ملامسة القُطيرات الصغيرة التي تتناثر من الأنف أو الفم عند السعال، لذلك من المهم الابتعاد عن الأشخاص الآخرين بمسافة تزيد عن متر واحد، إضافة إلى تعقيم الأسطح التي يمكن ملامستها وغسل اليدين بالصابون لنحو 20 ثانية.

مصدر الصورة: الخارجية التركية

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments