قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، إنه أحضر طفلة سورية مريضة إلى الأراضي التركية، عقب انتشار تسجيل مصور للطفلة، على مواقع التواصل الاجتماعي بين سوريين.

وذكر صويلو في تغريدة على موقع تويتر: “نحن قمنا بإحضارها والآن هي أمانة عندنا، وأمانة بأعناق موظفي القطاع الصحي الأبطال”.

يأتي ذلك بعدما نشر الناشط التركي “سلامي هاكتان” تسجيلا مصورا لوالد الطفلة وهو يناشد السلطات التركية للسماح بعبور ابنته إلى داخل تركيا من أجل علاجها من ورم في الدماغ.

وقال الوالد إن ابنته أصبحت تعاني من شلل نصفي في الوجه والرئة والبلعوم، اليوم هي في وضع صعب، مشيرا إلى أن المشافي في إدلب لا تستقبلها لأكثر من يومين.

وأضاف قائلا: “المعابر مغلقة وطفلتي تعاني من ورم مستجد في الدماغ، وتتلقى أكثر من 10 أنواع من الأدوية، أتمنى من كل من يشاهد الفيديو أن يساعدنا بإدخالها إلى تركيا”.

وسبق أن عبرت الطفلة السورية “سلوى” برفقة عائلتها إلى تركيا، بعد أن اشتهرت على مواقع التواصل الاجتماعي في محافظة إدلب عبر معبر باب الهوى الحدودي.

وفي نهاية 2019, قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو إن أكثر من 450 ألف طفل سوري ولدوا في تركيا.

وشهدت تركيا حركة لجوء كبيرة مع الأشهر الأولى لانطلاق الثورة، في آذار 2011 وحتى أواخر عام 2015، حين فرضت الحكومة التركية بعدها تأشيرات دخول على السوريين، في كانون الثاني 2016، وسط انتشار حالات الدخول إلى البلاد عن طريق التهريب عبر الحدود بين البلدين.

guest
2 تعليقات
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] أن قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، إنه أحضر طفلة سورية مريضة للعلاج إلى الأراضي التركية، عقب انتشار تسجيل […]

trackback

[…] أن أحضرت تركيا طفلة سورية من إدلب إلى أراضيها للعلاج، عقب انتشار تسجيل مصور للطفلة، على […]