أقدم رجل في مدينة السويداء على إطلاق النار على مجموعة من النساء ما تسبب بقتل وجرح عدد منهن بسبب خلاف عائلي.

وقالت مصادر إعلامية محلية، إن المدعو عدي حمد نعيم اقتحم منزل زوجة والده، في حي الخزانات، حيث أطلق النار عليها وعلى والدتها، وعلى نساء أخريات مقربات منها كن داخل المنزل، مما أدى لمصرع زوجة والده “ديمة حمد جبور” ووالدتها “منيرة أحمد عماشة” على الفور، وإصابة 3 سيدات بجروح.

وأضاف المصدر أنه تم نقل كل من رائدة سلمان البني وعتاب نجيب جبور وميا منير عماشة، اللواتي تتلقين العلاج في المشفى الوطني، فيما أرجع مصدر مقرب من الضحايا سبب الحادثة لخلافات عائلية متراكمة.

وكذلك عثر أهال على جثة تعود للمدعو نبيل عامر في مزرعته في بلدة الثعلة غرب السويداء، وقال شهود عيان لموقع السويداء24 إن الجثة متعرضة للضرب من جهة الرأس، ورجح المصدر الجريمة بغية السرقة كونهم لم يجدوا سيارة الضحية.

ولقي الشاب بهاء راضي الجوهري، حتفه في قرية الكفر في ريف السويداء الجنوبي، في 12 نيسان الحالي، إثر انفجار قنبلة يدوية كانت بحوزته، نتيجة خطأ باستخدامها، وفق رواية أقاربه.

وكذلك أقدم الشاب حافظ نزار أبو فجر على تفجير قنبلة يدوية بنفسه وبفتاة طلب خطوبتها سابقاً ورفضته عائلتها، مما أدى لمقتلهما سوياً، في قرية كفر اللحف بريف السويداء الغربي.

وسبق أن حصلت جريمتا قتل في محافظة السويداء نهاية العام الماضي، حيث أقدم شابان في مدينة السويداء على تفجير قنبلة يدوية داخل منزل فتاة رفضت الارتباط به، مما أدى لمصرعهما على الفور.

وتشهد محافظة السويداء الخاضعة لسيطرة قوات الأسد حالة من الغياب الأمني تمثل بعمليات خطف وسرقة واغتيالات وسط انتشار للسلاح العشوائي في ظل انتشار عدد من الفصائل العسكرية المحلية المتواجدة بالمحافظة.

مصدر الصورة: سانا

guest