عزل وزير الاعلام في حكومة الأسد عماد سارة، أحد رؤساء التحرير في قناة “السورية”، من مهامه بنقله خارج الملاك، نتيجة خطأ ارتكبه خلال عرض تقرير عن ذكرى “عيد الجلاء”.

وقالت قناة “روسيا اليوم” إن القرار جاء عرض تقرير بمناسبة “يوم الجلاء”، قبل يومين، حيث احتوى معظم الشخصيات المعروفة تاريخيا أنها واجهت فرنسا، إلا أن التقرير لم يذكر اسم سلطان باشا الأطرش الذي يعتبر قائد الثورة

وأضافت القناة أن سارة نقل الصحفي من قسم التحرير إلى قسم “الإدارة والذاتية”، حيث الأعمال المكتبية الإدارية.

وقال مدير المركز الإذاعي والتلفزيوني في “السويداء” “علي الأعور” إن “عماد سارة أعفى رئيس تحرير نشرة الأخبار في قناة السورية من مهامه ونقله خارج ملاك الوزارة”.

وأوضح “الأعور” أن الوزير “سارة” وجّه بإعادة التقرير وتعديله، وإعادة عرضه ضمن نشرات الأخبار بالشكل الأمثل ،على حد تعبيره.

ويعد سلطان الأطرش والمعروف باسم سلطان باشا الأطرش قائد وطني ومجاهد ثوري سوري ينتمي إلى طائفة الموحدين الدروز ويعتبر القائد العام للثورة السورية الكبرى التي اندلعت ضد الإستعمار الفرنسي عام 1925.

مصدر الصورة: فليكر

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments