قام لاجئ سوري في مدينة “أوبرهاوزن” التابعة لمقاطع شمال الراين وستفاليا، بمطاردة لص والإمساك به، لإعادة المسروقات لسيدة ألمانية.

وقالت صحيفة “زود دوتشه”, إن لصا طرق الباب على سيدة ألمانية مسنة (63) عاما، وبعد فتحت الباب دفعها اللص، ودخل إلى البيت وقام بسرقة محفظتها، ثم ركض إلى الشارع لتتبعه السيدة المسنة مستغيثة.

وأضافت الصحيفة بحسب ما نقل موقع “أورينت” أن رجل سوري (42) عاما يركب سيارته بالقرب من منزل السيدة, فقام بتتبع اللص والإمساك به وأعاد المحفظة للسيدة، ومنع اللص من الهروب إلى أن قدمت الشرطة.

وأشارت الصحيفة إلى أن اللاجئ السوري دفعته الحمية لمساعدة السيدة رغم أنه لا يعرفها, وذلك ما دفعها لشكره.

وأوضحت الصحيفة أن السارق معروف لدى الشرطة حيث له عدة سوابق بالسرقة والاعتداءات المتكررة.

يشار إلى أن شابا سوريا آخر تم ترشيحه لجائزة الشجاعة في ألمانيا في تشرين الثاني من العام الماضي بعد إنقاذه سيدة تعرضت للطعن من قبل زوجها الذي أراد قتلها في مقاطعة سكسونيا السفلى.

وسبق أن قالت صحيفة ماين بوست الألمانية, إن الشاب السوري فاضل محمد العلي تطوع للعمل في إدارة مكافحة الحرائق التطوعية في مدينة سينفيلد الألمانية.

واستقبلت ألمانيا حوالي 780 ألف لاجئ منهم. وتوافق الحكومة الألمانية مفوضية الأمم المتحدة للاجئين في تقييمها للأوضاع في سوريا، وهي أن شروط عودة اللاجئين “بأمان وكرامة” غير متوفرة حتى الآن في سوريا.

مصدر الصورة: فليكر

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments