أعلن الأردن، الأربعاء، إفراج حكومة الأسد عن سبعة أردنيين كانوا موقوفين لديه، دون ذكر لأسباب التوقيف ومدته.

وقالت وزارة الخارجية في بيان بحسب ما نقلت وكالة “الأناضول” التركية، إنه تم نقل المواطنين إلى المملكة صباحًا، مع مراعاة إجراءات الوقاية من فيروس “كورونا”.

وأضاف البيان أن المواطنين المفرج عنهم “سيمضون فترة الحجر الصحي في أماكن حجر”.

وسبق أن أفرجت حكومة الأسد عن مواطنين أردنيين نهاية 2019، بعد أن كانا موقوفين لديها.

وتعرض 30 مواطنا أردنيا للاعتقال من قبل حكومة الأسد، منذ إعادة فتح المعبر الحدودي بين البلدين، منتصف أكتوبر/ تشرين أول 2018، وفق أرقام سابقة لوزارة الخارجية.

وأعلنت كل من الحكومة الأردنية وحكومة الأسد منتصف تشرين الأول عام 2018، التوصل لاتفاق يقضي بافتتاح معبر “نصيب” في مدينة درعا، والذي نص على عدم السماح للسوريين بدخول الأردن دون موافقة أمنية من الأخيرة، فيما يسمح للأردني العبور إلى سوريا كمسافر عادي أو بسيارته الخاصة.

مصدر الصورة: وزارة الخارجية الأردنية

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments