توفي عجوز مدني، أمس الأحد، أثناء عمله على كسب لقمة عيشه في إحدى المخيمات شمالي إدلب.

وقال الدفاع المدني السوري إن “عزت راجحة” من قرية عين شيب غرب مدينة إدلب توفي أثناء عمله ببيع الخضار متجولا بسيارته.

وأفاد ناشطون أن الرجل توفي قرب قرية حربنوش بريف إدلب، ولم يكن يحمل أي إثبات شخصية، ولم يعرف الناس أنه توفي بعد أن توقف صوته وسيارته لمدة.

وتضم أرياف حلب وإدلب عشرات المخيمات العشوائية، حيث يعاني قاطنيها من قلة المساعدات المقدمة إليهم كالطبية وخدمات الصرف الصحي والمياه والكهرباء.

وفي بعض الأحيان يضطر النازحون من ريف حلب وإدلب إلى المناطق القريبة من الحدود التركية، لشراء خيامهم على نفقتهم الخاصة بعد نزوحهم بسبب القصف المكثف على منازلهم من قبل روسيا وقوات الأسد، في ظل غياب المنظمات الإغاثية المسؤولة عن مساعدتهم، حيث يبلغ سعر الخيمة الواحدة نحو 85 ألف ليرة سورية (حوالي 100 دولار أمريكي).

مصدر الصورة: الدفاع المدني السوري

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments