أعلنت لإدارة الذاتية شمالي شرق سوريا، شفاء أول مصاب بمرض “كورونا – كوفيد 19″، في حي العمران بمدينة الحسكة.

وأصدرت”خلية الأزمة في إقليم الجزيرة” التابعة للإدارة الذاتية بيانا، اليوم الثلاثاء، قالت من خلاله ” نعلن اليوم تعافي الشخص المصاب بعد تأكيدات من قبل هيئة الصحة بأن الفحوصات, والاختبارات تحولت من الإيجابية إلى السلبية”.

وأوضح البيان أنه بعد تطبيق الحجر الصحي على المصاب بـ”كورونا” لمدة 14 يومًا، وهي فترة حضانة الفيروس تبين أنه تعافى، مشيرة إلى رفع الحظر المفروض على الحي اعتبارا من اليوم الثلاثاء.

وأصدرت الإدارة الذاتية لشمال شرق سوريا أمس الاثنين، قرارا مددت من خلاله فترة حظر التجوال “بشكل جزئي” في مناطق سيطرتها، اعتبارا من يوم الثلاثاء 12 أيار وحتى نهاية عطلة عيد الفطر المقبل.

وحظرت “الإدارة الذاتية”، 30 نيسان الماضي، الدخول والخروج من مدينة الحسكة وعزلت حي العمران فيها، بعدما قالت إنها وثقت حالتي إصابة بفيروس “كورونا”.

وسبق أن أعلنت منظمة الصحة العالمية، الجمعة 16 نيسان الحالي، وفاة أحد المواطنين في المشفى الوطني في مدينة القامشلي بريف الحسكة جراء إصابته بفيروس “كورونا المستجد”، دون الإعلان سابقا عن إصابته، فيما احملت الإدارة الذاتية المنظمة العالمية بإخفاء نتائج التحاليل .

وسبق أن علقت الإدارة الذاتية دوام المدارس والجامعات والمعاهد في مناطق سيطرتها شمالي شرقي سوريا حتى إشعار آخر، وألغت كافة التجمعات في هذه المناطق.

وسجلت “رسميا” أول حالة إصابة بمرض “كورونا – كوفيد 19” في العاصمة السورية دمشق الخاضعة لسيطرة قوات الأسد، الأحد 22 آذار 2020، ليرتفع بعدها عدد الإصابات المسجلة تدريجيا ليصل إلى 44 حالة عدا الإصابات التي لا يعلن عنها من قبل حكومة الأسد، وسط تحذيرات أممية من أن المرض يشكل “خطراً محدقاً” على جميع السوريين.

وتفشى مرض “كورونا – كوفيد 19” (COVID-19) في مدينة ووهان الصينية في 31 كانون الأول 2019، إذ أصيب حتى تاريخ 5 أيار 2020، أكثر من 3.5 مليون شخص بالفيروس في نحو 210 دول في العالم، توفي منهم قرابة 249.000 شخص، وتعافى أكثر من مليون، حسب موقع (Worldometers).

ومرض “كوفيد-19” (COVID-19) هو مرض معد يسببه فيروس “سارس كوف 2” المكتشف مؤخرا، ويمكن للمرض أن ينتقل من شخص إلى آخر عن طريق ملامسة القُطيرات الصغيرة التي تتناثر من الأنف أو الفم عند السعال، لذلك من المهم الابتعاد عن الأشخاص الآخرين بمسافة تزيد عن متر واحد، إضافة إلى تعقيم الأسطح التي يمكن ملامستها وغسل اليدين بالصابون لنحو 20 ثانية.

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments