قالت وسائل إعلام محلية إن قوات الأمن اللبناني اعتقلت، أمس الجمعة، ناشط سوري معارض في مدينة طرابلس اللبنانية.

وقالت شبكة “فرات بوست” على صفحتها على الفيسبوك إن فرع المعلومات في طرابلس بإعتقال الناشط الاعلامي فواز المرسومي من أبناء بلدة الباغوز بريف دير الزور الشرقي، والمقيم في لبنان منذ اندلاع الثورة السورية.

وأشارت الشبكة إلى أن ذوي الشاب وجهوا نداء إلى المنظمات الحقوقية والدولية للتدخل الفوري من أجل إطلاق سراحه.

يذكر أن المرسومي أحد المشرفين على إدارة صفحة شبكة “صرخة البوكمال” التي تغطي مناطق شرق ديرالزور.

وسبق أن أوقفت قوات الأمن اللبنانية، 14 كانون الثاني 2020، ثلاثة لاجئين سوريين لاحتجاجهم أمام مقر منظمة “المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين” في مدينة طرابلس شمال لبنان لمطالبتها بإعادة توطينهم.

ويتعرض اللاجئون السوريون في لبنان للاعتقال من قبل السلطات اللبنانية بتهم مختلفة، كما يعانون من ظروف إنسانية صعبة، وتقدر أعدادهم في لبنان بنحو مليون ومئة ألف لاجئ، حسب “المفوضية السامية لشؤون اللاجئين”.

مصدر الصورة: فرات بوست

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments