اشتكى مجموعة كبيرة من طلاب كليتي الزراعة في محافظتي الحسكة و دير الزور التابعتين لجامعة الفرات التابعة لوزارة التعليم العالي بحكومة الأسد، من تدني نسب النجاح في مقرر مادة الكيمياء العامة لطلاب السنة الأولى ولنفس المدرس في كلا الكليتين.

ونقل موقع تلفزيون الخبر عن أن عدد الطلاب الناجحين في مقرر الكيمياء العامة للسنة الأولى بلغ طالبان فقط، من أصل 320 طالب وطالبة تقدموا للامتحان الفصل الأول، أي بنسبة لا تتجاوز 0.6% وهي نسبة متدنية جداً و تخالف تعليمات وزارة التعليم العالي.

وأكد الموقع أن هذه ليست المرة الأولى التي تصدر فيها نتائج هذه المادة ومواد أخرى يدرسها نفس الدكتور خالد جمعة والدكتورة سهام حاج عبيد ومنها جيولوجيا و أراضي سنة ثانية و استصلاح أراضي سنة خامسة، وتكون نسبها متدنية جداً، دون اي تغيير.

واشتكى أحد طلاب كلية الزراعة في دير الزور قائلاً “تخرجي يقف على مادة الجيولوجيا، حيث قمت بالانتقال من كلية الحسكة إلى دير الزور عام 2018، على أمل النجاح بالمادة لكني فشلت للمرة 16 على التوالي في النجاح فيها”.

وقال طالب آخر  “كان يدرس مادة جيولوجيا ومبادئ علم تربة من عام 2015 إلى عام 2018 م الدكتور معين نجم العبدالله، وكانت أقل نسبة نجاح هي 80%، لكن عندما تم تسليم المادة للدكتور خالد جمعة لم تتجاوز نسبة النجاح الـ 1% فيها”.

وأكد رئيس جامعة الفرات جاك مارديني أنه قام بتفويض مدير فرع جامعة الفرات بالحسكة بزيارة كلية الزراعة والاجتماع مع مجلس الكلية، بحضور العميد لاقتراح حلول فورية لموضوع المواد التي تصدر بنسب نجاح متدنية جدا.

وينتشر الفساد والمحسوبيات، في الجامعات التابعة لحكومة الأسد، بالإضافة لتدني المستوى التعليمي، واستعمال بعض مسؤولي الجامعات لمناصبهم في ابتزاز الطلاب والطالبات، حيث أكدت وثائق عدة فساد الكوادر الإدارية في الجامعات متمثلة بأعلى مستوياتها.

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments