قضى شاب سوري غرقا في قناة نهر سيحان في منطقة دينيزلي بولاية أضنة التركية. أثناء محاولته إنقاذ كلب من الغرق.

وقالت صحيفة “حرييت”، وفقاً ما ترجمه موقع “الجسر ترك”، إن مدعي أضنة العام وجه تعليمات إلى الجهات المسؤولة بقطع المياه عن القناة، بهدف استئناف عملية البحث عن الشاب “عبد القادر سيد” البالغ من العمر 20 عاما، صباح أمس الجمعة، بعد يوم من فقدان أثره في مجرى النهر.

وأضافت أن فرق الغوص عثرت على جثة السوري في حي “كوشوك ديكلي” على بعد 7 كيلو مترات من مكان غرقه، حيث تم نقله إلى مركز الطب الشرعي، وتسليمه لذويه.

وكانت وسائل إعلام تركية تحدثت أمس الأول الخميس، عن مصير مجهول يواجه الشاب عبد القادر إثر سقوطه في قناة الري خلال محاولته إنقاذ كلب من الغرق.

وبحسب المصادر ذاتها، كان السيد في طريقه إلى المنزل في شارع كييبويو بمنطقة الفاتح/ سيهان في مدينة أضنة برفقة صديقيه حين شاهد كلبا ينجرف غارقا في قناة للري، فكان أن قفز في القناة محاولا إنقاذ الكلب إلا أن اختفى بفعل شدة التيار المائي في القناة.

ولم تتمكن فرق الشرطة الإنقاذ من العثور على سيد يوم أمس بعد حلول الظلام، لكنها وجدت جثته صباح أمس الجمعة بعد قطع المياه عن القناة بأمر من مكتب المدعي العام، وعلى بعد 7 كم من المكان الذي قفز فيه، وقامت فرق الشرطة والإنقاذ بانتشال الجثة ونقلها إلى مشرحة الطب الشرعي بعد التحقيق.

ويبلغ عدد اللاجئين السوريين في تركيا أكثر من ثلاثة ملايين، ويعيش 270 ألف و380 منهم ضمن مخيمات اللجوء، بينما يتنشر البقية في العديد من الولايات التركية، بحسب معطيات مديرية الهجرة التابعة لوزارة الداخلية التركية.

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments